هذا المشروع ممول من الاتحاد الأوروبي

2018
الجهة المتعاقدة
منظمة أوكسفام بالمملكة المتحدة
المدة المؤقتة
2017/04 - 2020/03
المؤسسات الشريكة/الجهات المستفيدة
منظمة أوكسفام بالمملكة المتحدة – المستفيد / المنسق الرئيسي
جمعية الإغاثة الزراعية الفلسطينية - الجهة المستفيدة
جمعية اصدقاء البيئة الفلسطينية - الجهة المستفيدة
المنظمة الهولندية للتعاون الإنمائي الدولي - منظمة تابعة لمنظمة أوكسفام بالمملكة المتحدة
الميزانية
€ 2.176.375
المنطقة المستهدفة
محافظتا رفح وخان يونس، غزة
الفئة السكانية المستهدفة
بحلول مارس سنة 2020، من المتوقع أن تستهدف خطة العمل هذه ما يصل إلى 213124 نسمة، 49% منهم من الإناث و 41% من الأطفال الرضع والأطفال الصغار. وعلى وجه التحديد، ستدعم العملية بشكل مباشر 650 فردًا (49% من الإناث و 51% من الذكور)، بمن فيهم مزارعو الماشية وأطفالهم واللجان المجتمعية ومنظمات الجهات المعنية.
100 مزارع (50 رجل و 50 امرأة) سيستفيدون بشكل مباشر من خطة العمل هذه.

السياق:
كشف تقرير المياه الذي أصدرته سلطة المياه في الآونة الأخيرة عن وجود انخفاض سريع وشامل في مستوى المياه الجوفية تحت مستوى منسوب مياه البحر، مما يتسبب في تسرب مياه البحر. تدل قياسات المياه على وجود انخفاض كبير في المخروط في محافظة رفح يبلغ حوالي 19 مترًا تحت مستوى منسوب سطح البحر، ويعتبر الحد الأقصى لخفض منسوب المياه في قطاع غزة. ووفقاً لوزارة الزراعة الفلسطينية، ارتفع إجمالي المساحة المزروعة في قطاع غزة من 189 ألف دونم في عام 2012 إلى 201 ألف دونم في عام 2014، مع استهلاك المياه للمحاصيل بمعدل 92.7 مليون متر مكعب سنويًا، في حين أن الكمية المتبقية والبالغة 2.6 مليون متر مكعب تستخدم للماشية. هذا الطلب الزراعي يفوق إمدادات المياه، والتي سيكون لها آثار ضارة طويلة الأجل وتتطلب حلولًا فورية وعاجلة.
يبين تقييم محطات معالجة مياه الصرف الصحي في المناطق الجنوبية من قطاع غزة (رفح وخان يونس) أن تحديث معبر رفح أمر ضروري للوصول إلى متطلبات المعالجة المحددة لإعادة استخدام مياه الصرف الصحي. وفي الوقت الراهن، يتم إنشاء أكثر من 10.000 م3 من مياه الصرف الصحي المعالجة جزئيًا بواسطة معبر رفح على أساس يومي ويتم تصريفها مباشرة في البحر المتوسط، مما يتسبب في تدهور البيئة والتلوث.
بناء على هذه القضايا، باشرت منظمة أوكسفام مع شركائها المحليين – جمعية اصدقاء البيئة الفلسطينية وجمعية الإغاثة الزراعية الفلسطينية بتنفيذ خطة عمل لمدة 3 سنوات لإعادة استخدام مياه الصرف الصحي المعالجة للريّ الزراعي في جنوب قطاع غزة في أبريل سنة 2017 بتمويل من المفوضية الأوروبية.

الأهداف:
الهدف العام للمشروع هو المساهمة في المزيد من ممارسات المياه والزراعة المستدامة في قطاع غزة من خلال الحد من مصادر التلوث البحري القائمة على الأرض.
أما الهدف الخاص فهو تعزيز الإدارة المتكاملة لموارد المياه في قطاع غزة من خلال حلول بيئية وزراعية مبتكرة في جنوب غزة (محافظتي رفح وخان يونس).

الأنشطة:
يهدف تصميم خطة العمل هذه إلى تحقيق التنفيذ المستدام لهذا النهج المبتكر من خلال المكونات الأساسية الخمسة المترابطة فيما بينها:
1. تصميم وتطوير البنية التحتية.
2. المشاركة العامة ورفع الوعي وتطوير المعرفة.
3. نموذج العمل التجاري.
4. الحوكمة.
5. التعلم ومشاركة المعرفة.
محطة المعالجة اللاحقة التي ستنفذها منظمة أوكسفام وشركاؤها المحليون هي جزء من مشروع وطني يتضمن محطتين إضافيتين للمعالجة بعد المعالجة، وسيتم تنفيذه من قبل المجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار (بكدار) بعد الحصول على نموذج التمويل المطلوب من الوكالة اليابانية للتعاون الدولي وسيضخ المياه إلى المنطقة الغربية. سيكون برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مسؤولًا عن إنشاء نظام شمسي خاص لتوفير محطات ما بعد المعالجة الثلاث بالكهرباء، وذلك بالتنسيق الكامل مع وزارة الزراعة، مصلحة مياه البلديات الساحلية، وسلطة المياه الفلسطينية، المجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار، ومنظمة أوكسفام. ومن الملاحظ أن موقع التنفيذ قد تم تحديده لتنفيذ محطة المعالجة الإضافية من خلال المجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار على أساس توافر الصندوق.

النتائج:
1 دونم من الأراضي الزراعية المروية المنتجة عن طريق إعادة استخدام مياه الصرف الصحي من خلال أنظمة مبتكرة ومستدامة لمعالجة مياه الصرف الصحي ونظام الريّ.
إدارة إعادة استخدام مياه الصرف الصحي من خلال تطوير وتفعيل إطار قانوني ونموذج حوكمة يشمل نظام تعريفة مستدام وعادل.
3. إنشاء نظام للرصد والتحقق لدورة العلاج وإعادة الاستخدام الكاملة، من التربة إلى مراقبة جودة المنتجات، وتنشيطها.
4. إعداد نموذج قابل للتكرار لإعادة استخدام مياه الصرف الصحي في الريّ الزراعي وتقييمه.
5. قبول استخدام مياه الصرف الصحي للريّ الزراعي بين أوساط المزارعين والمستهلكين.