هذا المشروع ممول من الاتحاد الأوروبي

2018
الجهة المتعاقدة
جمعية الإغاثة الزراعية الفلسطينية
المدة المؤقتة
2017/02/01 – 31/01/2020
المؤسسات الشريكة/الجهات المستفيدة
جمعية الإغاثة الزراعية الفلسطينية. نادي إيكوسان، جامعة بيرزيت - معهد الدراسات البيئية والمائية. الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية
الميزانية
3.578.499 € مساهمة الاتحاد الأوروبي: 80% 2.862.799,20 € مساهمة المجتمع: 20% 715.699,80 €
المنطقة المستهدفة
قرية عانين / محافظة جنين
الفئة السكانية المستهدفة
• مجموع جميع سكان قرية عانين 4.700 نسمة (2.400 من الذكور و 2.300 من الإناث)
• 800 أسرة ريفية
• 50 من المزارعين من الفئة الصغيرة ومتوسطة الحجم
• المجلس قروي ومجلس الخدمات المشترك
• موظفو جمعية الإغاثة الزراعية الفلسطينية وجامعة بيرزيت
• طلاب المدرسة
• أعضاء جمعية مستخدمي المياه
• العاطلون عن العمل في قرية عانين

السياق:
لا يتوفر تجميع لمياه الصرف الصحي الأساسية واستصلاحها في معظم المدن والمجتمعات الفلسطينية، التي تعتمد بدلاً من ذلك على خزانات الصرف الصحي وحفر الامتصاص. تشترط أنظمة التفسخ أو التعفين بشكل عام على المعالجة المقبولة والتخلص من مياه الصرف المنزلية في المجتمعات الريفية ومنخفضة الكثافة. ولكن، مع نمو المجتمعات وزيادة الكثافة السكانية، أو في المناطق ذات التربة الصخرية ذات التسلل الضعيف، ينخفض أداء حفر الامتصاص/التعفين. وعمومًا، تؤدي هذه الظروف عادةً إلى ارتفاع تكاليف السكان من حيث زيادة الضخ وتقليل الحماية الصحية والبيئة.
الغرض من المشروع التجريبي لمحطة معالجة مياه الصرف الصحي المعبأة (مشروع استخدام المعالجة الجديدة لمياه الصرف الصحي) هو جمع مياه الصرف الصحي ومعالجتها/استصلاحها في قرية عانين والتخلص من حفر الامتصاص وأنظمة التعفين في منطقة خدمات مجاري البلدية. هذا المشروع تجريبي لأن الهدف هو إظهار الطرق التي من شأنها زيادة معالجة مياه الصرف الصحي المستدامة في بيئة مجتمعية صغيرة. وقد تم إعداد هذا المشروع باستخدام العناصر التي تجلب التآزر للمعالجة والاستدامة.
الأهداف:
الهدف العام لهذا المشروع هو المساهمة في تحسين إدارة المياه والبيئة المستدامة من خلال تعزيز أنظمة مستدامة ومبتكرة لإدارة مياه الصرف الصحي وإعادة استخدامها في فلسطين.
الهدف الخاص من المشروع هو إنشاء ونشر حلول مبتكرة في إدارة معالجة مياه الصرف الصحي وإعادة استخدامها بطريقة مستدامة واجتماعية واقتصادية، وبالتالي المساهمة في:
الحد من تلوث مياه الصرف الصحي على المياه الجوفية.
تحسين ظروف الأمن الغذائي والحصول على موارد مياه إضافية غير تقليدية للأغراض الزراعية في المناطق الريفية المستهدفة.

الأنشطة:
1. إنشاء نظام تجميع مياه الصرف الصحي يتكون من الآتي::
• ما يقرب من 10 كم بأنابيب تحت الأرض 6 و 8 إنش.
• جميع فتحات المجاري وغرف التفتيش.
• أعمال فتحات المجاري الخرسانية.
• استعادة المظهر الخارجي.
2. إنشاء محطة معالجة مياه الصرف الصحي تتكون من الآتي:
• الفحص.
• صهريج توازن.
• المفاعلات الدفعية المتتابعة
• مصفي الرمل
• وحدة الكلورة
3. بناء مشروع الريّ يتكون من التالي:
• صهريج للتخزين.
• محطة ضخ.
• أنابيب رئيسية للريّ.
• شبكة للريّ.
• محاصيل عالية القيمة.
4. بناء القدرات:
• 10 دورات تدريبية للمزارعين حول معالجة مياه الصرف الصحي وإعادة استخدامها.
• 5 دورات تدريبية للفنيين حول كيفية تشغيل وصيانة أنظمة معالجة وإعادة استخدام مياه الصرف الصحي.
• 4 حملات توعية داخل القرية مع التركيز على طلاب المدارس.
• 5 منشورات (منشورات وحملات توعية حول الإنتاج).

النتائج المتوقعة:
• إدارة مياه الصرف الصحي الريفية وتحسين البيئة بطريقة مستدامة واجتماعية واقتصادية. تحقيق الاكتفاء الذاتي من هذا البرنامج التجريبي من خلال استخدام تقنيات المعالجة المناسبة، ومكمل الطاقة الشمسية، وخطة ترخيص منظمة ومرحلية، والتآزر مع عناصر إعادة الاستخدام وتكملة الطاقة.
• تعزيز قدرة المزارعين الريفيين في القرية المستهدفة على التأثيرات المرتبطة بتغير المناخ، من خلال تعزيز الطلب والحصول على موارد مياه إضافية ومنطقة مروية للأغراض الزراعية باستخدام مياه الصرف الصحي المستصلحة. ضمان الاكتفاء الذاتي وزيادة الإنتاجية والقيمة المضافة لهذا البرنامج التجريبي من خلال استخدام تقنيات الري المناسبة وجمعيات مستخدمي المياه المنظمة بشكل جيد.
• تعزيز الوعي والقدرات الفنية والمؤسسية لفئات المزارعين ومقدمي الخدمات العامة والهيئات المحلية والإقليمية في مجال معالجة مياه الصرف الصحي وإعادة استخدامها.